قـواعـد النشـــر

أولاً : قواعد عامـة :


1- تقبل دورية بحوث الخليج للنشر في أعدادها مختلف البحوث التي تدخل في اختصاصها ، ومنها على وجه الخصوص : البحوث في ميادين التاريخ ، والآثار ، والتراث التقليدي ، والحضارة بصفة عامة .
2- تقبل الدورية البحوث المستلة من الرسائل العلمية ( ا لماجستير والدكتوراه ) على أن يشار إليهما ، ويحدد مقدار الاستلال ( باب ، فصل ، جزئية ) ، كما تقبل مراجعات الكتب العلمية التي تتصل بالميادين المذكورة أعلاه ، وكذلك البحوث المترجمة ، وتحقيق المخطوطات التي على هيئة رسائل صغيرة .
3- تقبل الدورية البحوث المعدة باللغتين العربية والإنجليزية .
4- يشترط أن تكون البحوث مطبوعة بالحاسب الآلي ، ومخزنة على ( ديسكت ) يرسل إلى عنوان الدورية ، ومعه ثلاث نسخ من البحث المطبوع .
5- لا يزيد البحث على خمس وثلاثين صفحة ( A4) ، بما ذلك الإحالات والمصادر والمراجع ، ويُصدر بملخص لا يزيد على مئتي كلمة ، وتكون الطباعة والتصوير على وجه واحد فقط .
6- البحوث التي لا تتوافر فيها شروط البحوث العلمية ، ولا تأخذ بمعايير النشر في هذه الدورية سيصرف النظر عنها .
7- ترسم الخرائط والأشكال التوضيحية بالحبر الصيني على ورق شفاف (كلك) . أما اللوحات الفوتوغرافية فيشترط أن تكون أصلية ، ويفضل تلك التي على الشرائح التوضيحية (Slides) .
8- يخضع ترتيب الأبحاث في الدورية لاعتبارات فنية ، وليس لذلك علاقة بدرجة الباحث ، ومكانته العلمية .
9- لا تقبل البحوث التي سيق نشرها ، ويجوز إعادة ما سبق نشره في هذه الدورية من قبل مؤلفه فقط ، شريطة الإشارة إلى ذلك صراحة في في مكان بارز من إعادة النشر ، وإلا يعتبر مخالفاً لحقوق النشر .
10- لا ترد أصول البحوث إلى كاتبيها ، ولا تسترجع سواء نشرت ، أم لن تنشر .
11- تطبع العناوين الجانبية ، وعناوين الكتب والمجلات ببنط ثقيل . أما باللغة الإنجليزية فتطبع عناوين الكتب والمجلات بحروف مائلة (italics) .
12- تراعى العناية بكتابة علامات الترقيم ( النقطة ، والفاصلة ، وعلامتي التعجب والاستفهام ... الخ ) .

ثانياً : الإحالات والحواشي :


1- تأخذ الإحالات والحواشي أرقاماً متسلسلة في متن البحث ، وتوضع المعلومات المتعلقة بها في قوائم مستقلة في نهاية البحث مطابقة لتلك الأرقام التي وردت في المتن .
2- تكتب المصادر والمراجع والمجلات وما في حكمها ببنط غامق ، أما البحوث والمقالات والتقارير فتكتب بين علامتي تنصيص .
3- المعلومات الميدانية ، أو المقابلات الشخصية ، والرواية الشفوية مأخوذة في الاعتبار ، ويشار إليها في الهوامش وفق منهج يرسمه الباحث لنفسه ، ولا يحيد عنه .
4- رغبة في توحيد الإحالات ، واتباع منهجية موحدة في هذه الدورية ، فإنه يفضل اتباع الآتي :
أ - عدم استخدام الألقاب العلمية ، والألقاب المكتسبة سواء في متن البحث ، أو في حواشيه ، وقائمة مراجعه . ويستنثى من ذلك ذكر الألقاب في معرض عبارات الشكر والامتنان ، ونحو ذلك .
ب- في حالة وجود ثلاثة مؤلفين أو أكثر للعمل الواحد ، فإنه يكتفى- كما هو متبع - بذكر المؤلف الأول والتدليل على الباقين بإضافة كلمة : (وآخرون) .
ج- تذكر عناوين المجلات والدوريات المستخدمة في البحث كاملة ، ولا تستخدم المختصرات إلا لتلك التي تعارف عليها الباحثون ، ولا بأس من استخدام المختصرات إذا عبر بها عن عناوين مفصلة سبق إيرادها ، وأشير إلا أنها سترد في ما بعد على سبيل الاختصار .
د - الاختصارات التالية منم الأمور المتعارف عليها بين الباحثين للتعبير عن بعض المعلومات المفقودة من على أغلفة الكتب المطبوعة ، مثل :
د.م. = دون ذكر مكان النشر .
د.ن. = دون ذكر اسم الناشر .
د.ت. = دون ذكر تاريخ النشر .

ثالثاً : إجراءات التحكيـم :


1- يعرض البحث على هيئة التحرير للنظر في استيفائه لمعايير النشر في دورية بحوث الخليج من عدمها .
2- فإذا كان البحث مستوفياً للمعايير المشار إليها ، يرسل لاثنين من المحكمين من الداخل الخارج ، وذلك لكتابة تقرير عن صلاحيته للنشر من عدمها ، فإن اختلفا في الحكم يرسل البحث لمحكم ثالث على سبيل الترجيح .

رابعـاً : المكافــآت :


1- تصرف المجلة مكافأة رمزية على النحو التالي :
أ - 300 ريال سعودي لقاء تحكيم البحوث .
ب- مكافأة للباحثين يتحدد مقدارها عندما تتحسن الموارد المالية للجمعية .